يوم المرأة البحرينية

تحتفل مملكة البحرين في الاول من شهر ديسمبر من كل عام "بيوم المرأة البحرينية" كمناسبة وطنية رسمية، تحظى باهتمام لافت واحتفاء مكثف من قبل كافة المؤسسات الرسمية والخاصة ومؤسسات المجتمع المدني، يتم خلالها ابراز انجازات ومساهمات المرأة البحرينية تقديراً لعطائها في مختلف القطاعات والتخصصات المهنية.

وبمبادرة كريمة من صاحبة السمو الملكي الاميرة سبيكة بنت ابراهيم آل خليفة قرينة ملك مملكة البحرين رئيسة المجلس الاعلى للمرأة حفظها الله، تم تخصيص الاحتفال بيوم المرأة البحرينية للعام 2016 للاحتفاء بالمرأة في المجال القانوني والعدلي.

فقد أثبتت المرأة البحرينية بأنها قادرة على لعب دور هام وريادي وأن تحقق العديد من الانجازات ذات التأثير الإيجابي على مسار وأداء مجال العمل القانوني والعدلي، من خلال اصرارها على دخول كافة مجالاته والتزامها باستدامة مشاركتها وتقديم نفسها كخيار مطلوب على مستوى الكفاءة والخبرة التي يتطلع لها المجال، مما أهلها للوصول إلى المناصب القيادية في المؤسسات التي عملت بها في إطار دعم مملكة البحرين لمشاركة المرأة الفعلية من خلال اتاحة الفرص العادلة والمتكافئة بين المرأة والرجل في مجال العمل.  ويعد ذلك مؤشراً على ما يشهده المجتمع من تغيرات إيجابية تعزز من دور المرأة في شتى المجالات، وانعكاساً للجهود الواضحة نحو إدماج مكون المرأة البحرينية في مسيرة التنمية الوطنية كشريك جدير في البناء والتحديث الوطني.